تم إطلاق شركة سماء للخدمات البيئية "سماء" كاحدى شركات مجموعة الشريف القابضة التابعة الجديدة، والتي يستهدف نموذج عملها إنشاء البنية التحتية والمصانع اللازمة في مجال إعادة تدوير النفايات البلدية الصلبة والنفايات الصناعية الخطرة والنفايات السائلة والإلكترونية وكذلك النفايات الطبية، وذلك لتعزيز المحتوى المحلي في قطاع ناشئ، والمساهمة في توليد فرص العمل للسعوديين وتحقيق تنمية بيئية مستدامة. 

أفاد الأستاذ نواف بن فايز الشريف المدير التنفيذي للمجموعة قائًلا: "تهدف المجموعة إلى تشكيل طيف متكامل من الخدمات ذات العلاقة في مجال الطاقة النظيفة، حيث يأتي تأسيس شركة سماء للخدمات البيئة استتباعًا لإطلاق شركة الشريف إكس المختصة بالبنى التحتية للمدن الذكية" 

فور إطلاقها، وقعت سماء شراكة استراتيجية مع مستثمر أجنبي للعمل على معالجة مخلفات الهدم والبناء في منطقة مكة المكرمة. حيث تعمل الشريف القابضة اتساقًا مع مجموعة رامكي العالمية، على بناء منشأة متكاملة لإدارة مخلفات الهدم والبناء، مما يسهم في تقليص التلوث البصري والبيئي الناجم عنها، وينعكس على زيادة فرص العمل لأبناء المنطقة ويساهم بشكل حيوي في تنشيط الفرص التجارية للمنشآت الصغيرة والمتوسطة.

وأضاف الأستاذ نواف قائلًا: "نسعى في سماء للخدمات البيئية إلى استلهام رؤية 2030 وذلك بتعزيز قيم المحافظة على البيئة، والاستفادة المجدية من المخلفات البيئة وتحويلها من منتج ضار بالبيئة إلى سلعة ذات عائد اقتصادي، والريادة في إيجاد الحلول النوعية وفق أعلى المعايير العالمية، ونتطلع للمساهمة في رفع توعية المجتمع حول دورهم في الحفاظ على البيئة مرتكزين في ذلك على مبادرة السعودية الخضراء".